التابلت والبوكلت…وبينهما أمور متشابهات بقلم:محمود عبده

  • بواسطة

Tablets and Boukhalt … and Similarities by Mahmoud Abdu

تعتزم وزارة التربية والتعليم ضمن برنامجها لتطوير التعليم, تطوير منظومة الامتحانات التي فشلت كل الحكومات السابقة في الاقتراب من منابع الفساد في هذه المنظومة التي تستطيع القيادة السياسة أن تصل لما تصبو إليه.

لا شك أن نظام الامتحان بطريقة البوكلت التي تم تطبيقها علي طلاب الثانوية العامة منذ عامين تقريبا قضت علي مافيا التسريبات والغش الجماعي, وتم القضاء عليها الى حد ما.

اذا نحن نستطيع, فقط يجب الضرب علي ايدي الفساد, بل قطعها لينهض هذا الشعب من كبوته وينجو من براثن المتربصين, واليوم ان شاء الله مقبلون علي تجربة جديدة لنظام تعليمي جديد يهدف الي البحث وتفعيل نواتج التعلم وإعداد أجيال تواكب العصر والثورة العلمية والتكنولوجية في العالم.

يجب أن يثق المصريون, أن القائمين علي الأمر هم جد مخلصون والهدف نبيل, مع ان البداية قوية وعنيفة تجاهلت أبسط حقوق المعلمين في توفير حياة كريمة لهم بل تركتهم لمجتمع يجيد التهكم واللعب بمشاعر البسطاء وتصدير الإحباط والسلبية.

لنظل في دائرة مفرغة طول الوقت ولكن نأمل بعد نجاح تجربة التابلت الاهتمام بأهم عناصر النجاح, يجب ان يعي المجتمع ان المعلم هو سيد الموقف, إن علا علونا معه وأن تدهور وتواري دوره تخلفنا وتراجعنا.

عزيزي الطالب لا تقلق فكل الحلول والمحاولات تصب في صالحك, لاداعي للخوف هناك من يساندك يدعمك حريص علي مستقبلك, انت في موقف حجر الزاوية وارادة التغيير, فكن فاعلا بحرصك علي تحقيق الامل في مستقبل أفضل.

عزيزي ولي الأمر, رفقا .. تمهل لا تنساق خلف الشائعات ودعاوي السلبية والإحباط بل شارك وساعد لانجاح التجربة وكن مطمئنا, فالجميع يسعي للنجاح فكن داعما له.

عزيزي المعلم, كتب عليك أن تعيش في مجتمع لا يقدرك ولا يثمن دورك, كما يجب ولكن هذا قدرنا نتحمله لأننا أصحاب رسالة سامية, وهناك قلة أساءت إليكم , الآن دوركم مهم في مرحلة فارقة فقط تغلبوا علي ذاتكم, ارتفعوا واسموا برسالتكم ولا تنساقوا وراء الشائعات المغرضة الوطن في حاجه إليكم.

كونوا جندا من خير أجناد الأرض لينتصر الامل, تذوقوا مع تلاميذكم حلاوة النجاح وزهو الانتصار, وابداوا أولي خطوات التقدم والإصلاح .فالقادم أفضل ان شاء الله..فقط لننتظر هل ينجح التابلت كما نجح البوكلت.

As part of its education development program, the Ministry of Education intends to develop a system of examinations that failed all previous governments to approach the sources of corruption in this system, which political leadership can reach what it aspires to.

There is no doubt that the exam system in the Boclet method that has been applied to high school students for almost two years has eliminated the mafia leaks and collective fraud, and has been eliminated to some extent.

Today, God willing, we are going to experience a new educational system aimed at researching and activating learning outcomes and preparing generations to keep up with the age and scientific and technological revolution in the world.

The Egyptians must trust that those who are responsible are very loyal and noble. Although the beginning is strong and violent, they ignored the most basic rights of teachers to provide a decent life for them, but left them to a society that is good at ridicule and playing with simple feelings and exporting frustration and negativity.

We remain in a vicious circle all the time, but we hope that after the success of the tabla experiment, we will pay attention to the most important elements of success. The society should be aware that the teacher is the master of the situation.

Dear student, do not worry, all the solutions and attempts are in your favor, for fear of fear, there are those who support you, your support for your future, you are in the position of cornerstone and the will to change, so be careful to achieve hope for a better future.

Dear parents, Rafqa .. Tend not to be dragged behind the rumors and my calls of negative and frustration, but participated and helped to make the experiment and be reassuring, everyone is seeking to be successful support him.

Dear teacher, you have to live in a society that does not appreciate you and does not appreciate your role, as it should, but this is our destiny, because we are the owners of a sublime message, and there are few who have insulted you. Now your role is important at a crucial stage, just overcome yourselves, rise and name your message and do not follow the malicious rumors. The homeland is in need of you.

Be a group of the best armies of the earth to win the hope, taste with your students the sweetness of success and the joy of victory, and start the first steps of progress and reform. The next best, God willing .. Just to wait if the success of the tablets as successful Boklt.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *