جنايات القاهرة تقضى بسجن القنصل الإيطالى 15 عاماً بقضية تهريب الآثار المصرية

كتب / آسر محمد

قررت محكمة جنايات القاهرة, الثلاثاء, مقاضاة لاديسلاف أوتكر سكاكال القنصل الفخرى السابق(الهارب) لدولة إيطاليا بالأقصر، بالسجن 15 سنة، عقب إدانته بتهريب قطع أثرية فرعونية وإسلامية إلى أوروبا, وذلك عقب إحالت النيابة العامة لشقيق وزير المالية الأسبق بطرس غالي وآخرين إلى محكمة الجنايات، لاتهامهم بقضية تهريب الآثار المصرية لأوروبا.

وكانت النيابة العامة، قد أكدت فى تحقيقاتها, أن عملية تتبع شبكة تهريب الآثار المصرية لأوروبا وعلى وجه التحديد لدولة إيطاليا تمت على مدى نحو عام تم خلالها إجراء كافة التحريات اللازمة،وتم رصد كافة أعضاء الشبكة الإجرامية، وكيفية ارتكاب الواقعة ودور كل متهم, وأن القطع المستردة تتكون من 21,660 عملة معدنية إضافة إلى 195 قطعة أثرية منها 151 تمثالا أوشابتى صغير الحجم من الفاينس.

وأضافت النيابة الى الأثار المسروقة, 11 آنية فخارية و5 أقنعة مومياوات بعضها مطلى بالذهب، وتابوت خشبى، ومركبين صغيرتين من الخشب،ورأسي كانوبى، و3 بلاطات خزفية ملونة تنتمى للعصر الإسلامي, وتخضع هذه القطع الآن لأعمال الترميم، كما أنها ليست من مفقودات مخازن أو متاحف وزارة الآثار .