“كريمة” يهاجم “الجماعات” عقب فتواهم بـ”ضرورة إخراج زكاة الفطر طعاماً”

كتب / مروان محمد Written by / Marwan Mohamed

“استعينوا بعقولكم وآراء أئمتكم، في زكاة الفطر، ولا تستعينوا بهؤلاء المستلفين الذين قالوا لابد من إبلاء الفقراء بالعدس والأرز، أنتم لا تفكرون . د.أحمد كريمة مخاطبا عموم الناس.

ووجه د.أحمد كريمة,  أستاذ الفقه المقارن والشريعة الإسلامية بجامعة الأزهر، هجوما لاذعاً, لما أطلق عليهم الإخوان والدواعش و السلف و غيرهم من الجماعات الداعية لإخراج زكاة الفطر طعاما, مؤكدا أنهم عقول تتلقى ولو كان ينطق بالجهل الفاضح والفادح., جاء ذلك خلال لقاءه فى برنامج “نور النبوة”.

وإستدل كريمة بقول رسول الله صل الله عليه وسلم:”خذ من التمر صاعًا ومن البُر “القمح” نصف صاع، فالرسول هنا اعتبر المالية لأن صاع التمر غير نصف صاع البُر”.

وكذلك إستدل الى شيبة  عن عونٍ، قال سمعت كتاب عمر بن عبد العزيز إلى عامله على البصرة، قال له يؤخذ من أهل الديوان من أعطيتهم من كل إنسان نصف درهم لصدقة الفطر، لذلك هل عمر بن عبد العزيز لم يعجب هؤلاء المتنطعين؟”. 

وتابع  “الإمام حسن البصري قال لا بأس أن تعطى الدراهم في صدقة الفطر، لذلك أؤكد لكم أنهم لم يقرأوا من الأساس فالعقل الإخواني والداعشي والسلفي والشيعي مغلق يتلقى جهاز تسجيل من أميره أو شيخه ولو كان ينطق بالجهل الفاضح والفادح”.

واستكمل: “ياريت هؤلاء إن كانوا يريدون أن يقرأوا ويفهموا، يعودوا لعلة صدقة الفطر، والتي قال فيها إغناء الفقير، وأنا أرى أن هؤلاء على قلوبهم أقفال لا تفتح، لذلك أستعين بكلمات بن رشد عندما قال زكاة الفطر حقًا للفقير وزكاة المال حق لله وصدقة الفطر طالما حق للفقير تراعى مصلحة الفقير”.

Karima attacks the “groups” after their fatwa calling for the necessity of paying zakat al-Fitr as food