“المسمارى” يؤكد : لم ننسحب من طرابلس كليا .. وما حدث إعادة تمركز ضمن عملية تكتيكية مدروسة

كتب / مالك محمد

أكد المتحدث الرسمى للقوات المسلحة الليبية, العقيد أحمد المسماري, الثلاثاء, أن المشير خليفة حفتر, امر بإعادة تمركز وحدات الجيش في محاور جنوب طرابلس، مما قد يتطلب إعادة التمركز من بعض المحاور إلى مواقع سابقة ضمن عملية تكتيكية مدروسة جيدا, وذلك ضمن المواجهات ضد قوات حكومة الوفاق الوطني, نافيا ما تردد عن انسحاب كلي من طرابلس.

وعلل المسماري, قرار إعادة التمركز, بأنه خطوة لفك الالتحام ببعض الأحياء الآهلة بالسكان في طرابلس خلال أيام العيد حتى لا يتم استهداف المدنيين من قبل الميليشيات الإرهابية والمتطرفين, و أنه حال إستغلال الميليشيات والأتراك ذلك, فإن الجيش مستعد للرد بقوة على أي هجوم على الوحدات العسكرية أو المدنيين في هذه الأحياء”.

و إستطرد المتحدث العسكرى, أن الجيش مستمر في المعركة ولديه القدرة ولديه الإمكانيات التي يتطلبها الأمر لتحرير طرابلس من الميليشيات الإجرامية والمتطرفة والمرتزقة السوريين والأتراك, جاء ذلك خلال مؤتمر صحفى عقد ببنغازى.

وكانت حكومة الوفاق الوطني, برئاسة فايز السراج والمعترف بها بالأمم المتحدة, قد أعلنت فى وقت سابق, سيطرتها على قاعدة “الوطية” الجوية الواقعة (140 كلم) جنوب غرب طرابلس، بعدما كانت خاضعة لسيطرة القوات الموالية للمشير خليفة حفتر.