صفات المربى الناجح المقال الخامس بقلم د.عادل سعيد

يقول النبي صلى الله عليه وسلم: ( كلكم راع وكلكم مسؤول عن رعيته ) رواه البخاري،
فالمسؤولية ثقيلة، وهمها كبير جدا، وربما أخذتْ من صحتنا ووقتنا، لكننان إن إتقينا الله وزرعنا حصدنا، وإن أهملنا بارت حقولنا، وسوف نسأل عنها بغير شك أمام الله.

11_إخلاص النية:
أن يخلص النية ويسأل الله اﻹخﻻص والقبول، ويرجوا من الله عز وجل أن يصلح هؤﻻء اﻷبناء .والبنات، وأن يكونو أعضاء صالحين ومصلحين فى مجتمعهم، يبتغى بهذا العمل وجه الله عز وجل ﻻيتفاخر وﻻيزهو بهم،
( وعلى نياتكم ترزقون ) وفى الحديث (إنما اﻷعمال بالنيات وإنما لكل إمرء مانوى) الحديث.
12_يألف ويؤلف:
نعم فمن صفات المربى أن يألف ويؤلف، يألف الصغار ويحبهم، وﻻيأنف الجلوس معهم ،يتبسط فى حديثه ويتواضع، يمزح ويلعب، يلين وﻻيشتد، يعطي كثيرا بﻻ مقابل، وﻻتفارقه اﻹبتسامة، وكذلك يؤلف عند الصغار،
وإﻻ فﻻ يتصدى للتعليم وﻻ التربية، فهى مهمة هو ليس أهل لها، إذ أنه دائم التجهم شديد عنيف ﻻتعرف الرحمة طريقا إلى قلبه، فويل ﻷبنائه منه، كمن قال لرسول الله صلى الله عليه وسلم” إن لى عشرة من
الولد ماقبلت منهم أحدا فقال له الحبيب المربى صلى الله عليه وسلم” من ﻻيرحم ﻻيرحم.
وعمر بن الخطاب رضي الله عنه عزل مثل ذلك الرجل عن وﻻية المسلمين، فمن ﻻيألفه أبنائه ﻻيألفه المسلمون، وبالتالى لن يكون رحيم بهم.
يتبع…